بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

‫ما هو الفرق بين ضربة الشمس والضربة الحرارية؟

السبت 19-08-2023 - نشر منذ شهر - 2402 قراءة

يتسبّب الارتفاع الشديد في درجات الحرارة ‫خلال فصل الصيف في العديد من الأمراض منها ضربة الشمس ‫والضربة الحرارية، فما الفرق بينهما؟.

حول ذلك أوضح طبيب الأعصاب الألماني “فرانك إربجوت” أن ضربة ‫الشمس تقتصر على الرأس فقط، وبالأحرى الدماغ، وهي نتيجة للتعرض لأشعة ‫الشمس.

‫وأضاف رئيس مؤسسة الدماغ الألمانية، أن الضربة الحرارية تشمل الجسم ‫بأكمله، ويمكن الإصابة بها في الأماكن المغلقة، التي يكون فيها الجو ‫حار.

‫وأوضح الدكتور “إربجوت” أنه عند الإصابة بضربة شمس تتعرض السحايا والدماغ ‫للسخونة، ويصاب المرء بالتهاب السحايا.

وأشار الطبيب المختص أن الأشخاص الذين ليس ‫لديهم شعر، أو لديهم شعر خفيف، مثل كبار السن والأطفال الصغار والرضع، هم ‫الأكثر عرضة للإصابة بضربة شمس.

‫وتتمثّل أعراض الإصابة بضربة شمس في سخونة واحمرار الرأس، والصداع، والدوار، ‫وتيبّس مؤخرة الرقبة، والشعور بآلام بها، والحساسية للضوء، والحمى.

‫ويجب إبعاد الشخص المصاب عن أشعة الشمس ‫وإبقائه في مكان بارد، مع تبريد الجسم بواسطة كمادات باردة، وتناول الشخص المصاب ‫السوائل على نحو كافٍ، ‫وفي حال تدهور الحالة الصحية يجب حينئذٍ الاتصال ‫بالإسعاف.

‫بحانبه، أشار البروفيسور “بيرند بوتيجر” من الصليب الأحمر الألماني، إلى أن ‫الإصابة بالضربة الحرارية تحدث بسبب تكدس الحرارة بالجسم وعدم قدرة ‫الجسم على تصريفها.

وأضاف “بوتيجر”: “مما يترتب عليه انهيار نظام سريان الدم والتخثر، ‫ومن ثم يتعذّر إمداد الأعضاء الحيوية، كالقلب والكبد والكُلَى بالدم، مما ‫يشكّل خطراً على الحياة.

‫وتتمثّل أعراض الضربة الحرارية في سخونة وجفاف الجلد وزيادة معدل ضربات ‫القلب، بالإضافة إلى الشعور بالدوار والصداع والإرهاق والغثيان والقيء، ومن الممكن أن يصل الأمر إلى حدّ فقدان الوعي

‫وفور ملاحظة هذه الأعراض يجب إبعاد الشخص المصاب عن أشعة الشمس وإبقائه ‫في مكان بارد، والاتصال بالإسعاف.

يذكر أنّ الأمين العام للأمم المتحدة، “أنطونيو غوتيريش”، وصف التغير المناخي الحالي بعصر “الغليان الحراري العالمي”، وسط تحذيرات من ارتفاع درجات الحرارة بشكل غير مسبوق و من التعرض لأشعة الشمس.


أخبار ذات صلة