بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

المحامي العام الأول بدمشق يكشف لصاحبة الجلالة: الزوج ووالده وأمه.. شاركوا بجريمة قتل الفتاة آيات الرفاعي في المجتهد

الثلاثاء 04-01-2022 - نشر 7 شهر - 2792 قراءة

صاحبة_الجلالة _ ماهر عثمان

أكد المحامي العام الأول بدمشق أديب المهايني لصاحبة الجلالة أنه تم إلقاء القبض على مرتكبي جريمة قتل الشابة آيات الرفاعي /19/ عاما في منطقة المجتهد بدمشق وأن التحقيقات مازالت جارية .

وكشف المحامي العام لصاحبة الجلالة أن الفاعلين هم زوجها ووالده وأمه وان السبب الرئيس للوفاة هو الضرب بواسطة عصا على الرأس ومن ثم ضرب رأسها بالحائط مؤكدا أن العدالة ستأخذ مجراها .

وكان المحامي العدل أوضح عبر الصفحة الرسمية لوزارة العدل أنه تم الاعتداء بالضرب على "الرفاعي" ما أدى إلى وفاتها، وتم إلقاء القبض على الفاعلين، والتحقيقات جارية لمعرفة حيثيات القضية وذلك بعد اللغط الكبير الذي شهدته مواقع التواصل الاجتماعي حول الجريمة.

وكان السوريون تناقلوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي منشورا نقلا عن جارة الضحية آيات جاء فيه: " بدي احكيلكون عن قصة قتل صارت بالمجتهد بتاريخ 2021/12/31 الساعة 10 ليلاً حيث أن هناك عيلة مستأجرة عنا بالبناية (أبو م .ح ) قتلوا كنتون بدم بارد بدون شفقة ولا رحمة الصبية عمرها 19 سنة اسمها ( آيات الرفاعي ) عندا طفله عمرا سنة و 10 أيام الله ينتقم منون يارب”.

كما تداولت بعض الصفحات معلومات شخصية تفيد بأن الضحية في عمر صغيرة وسكنت مع عائلة زوجها في منزل واحد، وعانت من سيطرة والدته ومعاملة زوجها الصعبة، وكانت تتعرض للضرب من قبل زوجها وأمه وتحملت الفتاة أعباء المنزل كاملة وكانت تقف في طوابير الخبز والغاز، وتحضر كل ما يخص المنزل، ولم تحظ بأية عناية أو اهتمام من قبل الزوج أو عائلته وأن زوجها أحب امرأة أخرى وأراد الزواج منها على أن يطلق آيات، ولكن الفتاة تمسكت بزوجها وطلبت منه عدة مرات أن يبقيها على ذمته.


أخبار ذات صلة

أمين جامعة دمشق: دكاترة الجامعة لا يتعاونوا بطباعة المحاضرات..!.

أمين جامعة دمشق: دكاترة الجامعة لا يتعاونوا بطباعة المحاضرات..!.

مدير الشؤون الهندسية: ضبط مواد مجهولة المصدر وأخرى منتهية الصلاحية بمقاصف تابعة للجامعة..!.

مشروع قانون جديد يخلّص الباحث من العمل بـ"عقلية الموظف"..!.

مشروع قانون جديد يخلّص الباحث من العمل بـ"عقلية الموظف"..!.

مدير عام هيئة البحث العلمي: حصة دائمة للباحث من بحثه بدلاً من مكافأة مالية محددة..!.

الاقتصاد جادة بتغيير الصورة النمطية عن رجال مجالس الاعمال، وزارة الاقتصاد تنفي التحيّز بتشكيل مجالس الأعمال المشتركة.

الاقتصاد جادة بتغيير الصورة النمطية عن رجال مجالس الاعمال، وزارة الاقتصاد تنفي التحيّز بتشكيل مجالس الأعمال المشتركة.

معاون الوزير لـ"صاحبة الجلالة": الوزارة لن تقبل أية استمارة لا تراعي الاعتبارات وغير مرفقة بالثبوتيات

الزامل لـ"صاحبة الجلالة": سنشعر بتحسن الكهرباء اعتباراً من الساعة الثامنة من مساء اليوم..!

الزامل لـ"صاحبة الجلالة": سنشعر بتحسن الكهرباء اعتباراً من الساعة الثامنة من مساء اليوم..!

مناطق دمشق التجارية تستحوذ على النصيب الأكبر من الكهرباء..!

قد تكون بداية لتصحيح المسار..!.  ما عجز عنه "الظاهر".. هل يحققه "ميلع" ويخرج السوريين من عتم الليالي..!.

قد تكون بداية لتصحيح المسار..!. ما عجز عنه "الظاهر".. هل يحققه "ميلع" ويخرج السوريين من عتم الليالي..!.

نأمل أن يكون اختيار ميلع لأهم مؤسسة خدمية مدروساً.. وليس روتيناً..!.

من هو رجل الاعمال المتورط وما وراء إعفاء مدير ألبان دمشق..؟

من هو رجل الاعمال المتورط وما وراء إعفاء مدير ألبان دمشق..؟

كهرباء وماء لصناعة مكعبات ثلج لصالح محلات يملكها رجال أعمال..!

مازالت خجولة.. ولا تخرج من مفهوم التبرعات..!

مازالت خجولة.. ولا تخرج من مفهوم التبرعات..!

المسؤولية الاجتماعية للمصارف الخاصة محصورة بمفهوم "خيري تبرعي"..!

هل انحرف مفهوم التاجر السوري عن مساره..أم أن الأزمات كشفت معادن الرجال..؟!

هل انحرف مفهوم التاجر السوري عن مساره..أم أن الأزمات كشفت معادن الرجال..؟!

دعوة لإعادة النظر بمفهوم "التاجر السوري" وتصنيفه ضمن معايير تُثبت التزامه بأصول الكار..!.

وأد رسمي لمشروع قانون الفوترة.. واستبداله بقرار ينظم تداول الفاتورة إلكترونياً..!.  .

وأد رسمي لمشروع قانون الفوترة.. واستبداله بقرار ينظم تداول الفاتورة إلكترونياً..!. .

معاون وزير التجارة الداخلية: تمت تغطية مشروع قانون الفوترة بمرسوم حماية المستهلك.!.

 لماذا لا يكون فيصل المقداد مثالاً يحتذى به لجهة التعامل مع الموظفين السابقين..؟!   

 لماذا لا يكون فيصل المقداد مثالاً يحتذى به لجهة التعامل مع الموظفين السابقين..؟!  

متى تنتقل "عدوى شكر" المقداد لزملاء السلك الدبلوماسي" إلى الزملاء "الوزراء"..!