بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

تنتقم من والدها برمي مدخراته بالقمامة فيقتلها ويقطع جسدها

الخميس 28-10-2021 - نشر 7 شهر - 2564 قراءة

قد لا يتصور عاقل حجم الانتقام الذي صبه والد على ابنته جراء فعلتها، التي عبرت من خلالها عن نقمتها من سوء المعاملة التي تلقاها على يديه ويدي زوجته، حيث أقدم الأب على قتل ابنته وتقطيع جثتها بعد أن رمت له مدخراته في سلة القمامة.

 

وفي التفاصيل، استغلت فتاة انشغال والدها وزوجته في شراء متعلقات المنزل من الخارج، واستولت على مبلغ 200 ألف جنيه كان يدخرها والدها في غرفة نومه، وألقت بها في القمامة في منطقة الطالبية انتقامًا منهما بسبب معاملتهما السيئة لها، وعندما اكتشف ما فعلته ابنته، سدد في جسدها عدة طعنات حتى سقطت جثة هامدة على الأرض.

 

وكانت الأجهزة الأمنية قد تلقت بلاغا بالعثور على جزء سفلي من جثة فتاة في أحد شوارع الطالبية، كما تم العثور على الجزء الثاني أسفل محور الضبعة في طريق القاهرة- الإسكندرية الصحراوي. وعلى الفور انتقل ضباط مباحث مديرية أمن الجيزة إلى مكان البلاغ وتم تحرير محضر وإحالته إلى النيابة العامة التي انتقلت إلى مكان البلاغ لمناظرة أشلاء الجثة وانتداب خبراء الطب الشرعي.

 

وبالفحص تم تحديد هوية المجني عليها وتبين أنها أنثى. ولم تتمكن الشرطة من تحديد هوية المتهمين وألقت القبض على الأب وزوجته بتهمة قتل الفتاة وتمزيق جسدها إلى أشلاء، وإلقاء جزء منه في القمامة بمنطقة الطالبية، والآخر أسفل محور الضبعة، وقررت النيابة العامة بعد التحقيقات الموسعة وسماع شهود عيان بإحالة المتهمين إلى محكمة الجنايات.

 

وبالتحقيقات اعترف الأب المتهم وزوجته بجريمتهما، ومثّل الأب أمام النيابة العامة كيفية ارتكابه جريمته بقتل ابنته، وتقطيع جسدها إلى أشلاء بعد اعترافاتها له بإلقاء 200 ألف جنيه كان يدخرها لشراء شقة سكنية في القمامة انتقاما منه بسبب التعدي عليها بالضرب لرفضها مساعدة زوجته في عمل المنزل.

 

 

وكالات


أخبار ذات صلة

عمرها عشرون سنة … وفاة فتاة جرمانا اثرها سقوطها من شرفة منزلها،

عمرها عشرون سنة … وفاة فتاة جرمانا اثرها سقوطها من شرفة منزلها،

اصدرت وزارة الداخلية بيانا حول وفاة فتاة في جرمانا.

منذ شهرين و نصف و التحقيقات لم تنته ؟

منذ شهرين و نصف و التحقيقات لم تنته ؟

حادثة مؤلمة لأطفال حديثي الولادة في مشفى سلمية الوطني