بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

صناعي يقترح إعادة تسعير الألبسة طيفور: ليس هناك لغاية اليوم رقابة على بيع الألبسة.. كل تاجر يسعر على هواه

الخميس 21-10-2021 - نشر منذ شهر - 3367 قراءة

صاحبة_الجلالة _ ماهرعثمان

أوضح الصناعي عاطف طيفور لصاحبة الجلالة أنه ليس هناك رقابة تموينية على الألبسة لغاية اليوم حيث أن كل تاجر أو مصنع يسعر على هواه ويحدد التكاليف أيضا على هواه.. مطالبا باعتبار هذه المادة مثل أي مادة تموينية أخرى بالأسواق وضرورة إخضاعها للرقابة.

وقال طيفور.. " يجب تحديد أسعار المواد الأولية الداخلة في صناعة الألبسة وكذلك المصنعة كما فعلوا بباقي الصناعات الأخرى مثل الحلويات وغيرها وذلك مع تفصيل لفاتورة الشراء ولكلفة التصنيع ونسبة الهدر والعمالة والضرائب والرسوم ثم تحديد نسبة الأرباح ووضع تسعيرة نهائية للمنتج النهائي سواء لتاجر الجملة او المفرق.

وبين الصناعي طيفور أن أغلب المواد الموجودة في الأسواق مسعرة ولها نشرة وسعر تمويني إلا الألبسة التي هي اليوم ليست كماليات ولا رغبة وإنما حاجة لا تقل أهمية عن المواد الغذائية .

وقدم طيفور بعض الحلول لضبط العملية ووجهها لوزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عمرو سالم حيث قال .. " وزير التجارة الداخلية الموقر..

بعد ارتفاع أسعار الألبسة بحيث أصبحت كماليات حتى للطبقة المتوسطة وما فوق، نقترح لسيادتكم الحلول التالية وأولها إصدار نشرة تسعير للألبسة مع رقابة تموينية حازمة كأي مادة تموينية تتضمن مراحل الإنتاج والتكاليف ونسب الأرباح وتحديد نسب التكاليف للمصنع لكل مادة مع تكلفة فاتورة المادة الأولية ومدخلات الإنتاج للمادة الداخلية والبيان والفاتورة للمادة المستوردة..

ويضيف الصناعي طيفور أنه وبعد استخراج أول فاتورة ضمن ضوابط وتكاليف واقعية وأرباح شرعية، يمكن ضبط كامل السلسلة التموينية وتحديد نسب الأرباح لتجار الجملة والمفرق والمحلات مع مراعاة الوضع الاستثنائي لمدخلات الإنتاج وحوامل الطاقة المعروفة و سعر كيلو الخيط والقماش الداخلي والخارجي والإكسسوارات والطباعة ومدخلات الإنتاج كلها موضحا أن هذا الأمر سهل وليس كما يشاع بأنه صعب نظرا لتوسع صناعة الألبسة وتنوع موادها .

أما الحل الثاني الذي اعتبره طيفور الأكثر أهمية بسبب ضعف القدرة الشرائية والدخول عند الطبقة الفقيرة والمتوسطة وأصحاب الدخل المحدود غير القادرين على شراء الألبسة حتى لو تم ضبطها لأنها أسعارها ستبقى مرتفعة جدا مقارنة بدخولهم وذلك من خلال التوجه لتوفير بديل آخر لهم من خلال الأسواق الشعبية للألبسة.

وبين طيفور أن الحل الثاني يتمثل بفرض على كل مستورد أقمشة نسبة استيراد مادة شعبية " وليس ستوك" حيث وعلى سبيل " يمكن التوجه للمستورد الذي يُدخل بإجازة الاستيراد الخاصة به مثلا بمليون دولار مواد أولية وفرض عليه تخصيص جزء من ذلك المبلغ تحدده دراسات تقوم بها الجهات المعنية لشراء مواد شعبية ( قطعا لا نعني ستوكات) لأنها تضارب على الصناعة الوطنية وإنما هي أقمشة أقل سعرا ومن ثم يتم فرض على كل صناعي تخصيص جزء من إنتاجه لصناعة ألبسة من تلك الأقمشة الشعبية ومن ثم فرض توزيع وتسويق هذه الألبسة على التجار حيث ستكون بربع سعر الألبسة الأخرى.

وقال طيفور.. " جميعنا مع دعم الصناعة والصناعي ورفع نسبة الإنتاج، ولكن بالتأكيد جميعنا مع التوازن بحماية المستهلك وفرض على تجارة الجملة والمفرق والمحلات توزيع نسبة من الألبسة الشعبية لضمان انتشارها بالأسواق.

وبين طيفور أن المواطن لا يدخل اليوم إلى محال الألبسة لشراء الماركات وألبسة النخب الأول بل كل ما يهمه هو أن يلبس شيئا نظيفا وجديدا وبجودة متوسطة وسعر يتناسب مع دخله وقدرته الشرائية.

ورأى طيفور أن هذا الحل لأخير يساهم بالحد من التهريب ولاسيما البالة حيث يصبح هناك ألبسة جديدة بديلا عنها لافتا إلى أنه وقبل الأزمة كانت هناك الكثير من الأسواق الشعبية الكبيرة لكن سبب غيابها اليوم هو أن الورش الصغيرة واقتصاد الظل لم يعد لديهم القدرة على الاستمرار بسبب الظروف فتحول أصحابها إلى عاملين لدى الصناعيين والتجار الكبار.


أخبار ذات صلة

مدير مكتب دفن الموتى لصاحبة الجلالة:

مدير مكتب دفن الموتى لصاحبة الجلالة:

لا زيادة في الوفيات بدمشق والمتوسط اليومي 25 حالة وفاة

تفاصيل الوضع الصحي لطالبات كلية العلوم ضحايا انفجار جهاز التقطير

تفاصيل الوضع الصحي لطالبات كلية العلوم ضحايا انفجار جهاز التقطير

إصابات ثلاثة منهن خفيفة.. و3 أخريات احتجن لعمل جراحي في العين

و لا تبطلوا "دعمكم " بالمن و الأذى

و لا تبطلوا "دعمكم " بالمن و الأذى

الحكومة تنسى أن المواطن هو الداعم و ليس المدعوم..

الدكتور شاهر إسماعيل الشاهر:

الدكتور شاهر إسماعيل الشاهر:

قراءة سياسية واقتصادية في تعديلات قانون قيصر

فراس معلا لصاحبة الجلالة :

فراس معلا لصاحبة الجلالة :

الخطأ بالنشيد السوري في لقاء كازاخستان ليس متعمدا.. وقدمنا شكوى للاتحاد الدولي لكرة السلة

ليلة سقوط " قيصر "

ليلة سقوط " قيصر "

خبير اقتصادي: تعديل قانون قيصر إعلان فشل أمريكي

مرحلة سياسة وضع الوسخ تحت السجادة انتهت

مرحلة سياسة وضع الوسخ تحت السجادة انتهت

المرحلة 2 : الحكومة تخبئ الأزمات في الموبايلات

السيد وزيرالكهرباء.. حكومتنا الموقرة الوضع أصبح كارثيا..

السيد وزيرالكهرباء.. حكومتنا الموقرة الوضع أصبح كارثيا..

منازلنا أصبحت كهوفا.. وأطفالنا وصلوا مرحلة الاختناق والفشل الدراسي.. فماذا بعد...؟؟؟

اقتراح لصالح الخزينة.. ضريبة الكذب على الشعب

اقتراح لصالح الخزينة.. ضريبة الكذب على الشعب

غرامة مليون ليرة على كل مسؤول لا يقول الصدق

الحكومة تبحث..

الحكومة تبحث..

تحسين الكهرباء وإيصال المشتقات النفطية وتقليل مدة استلام الغاز..!

رئيس جمعية الأجبان و الألبان لصاحبة الجلالة:

رئيس جمعية الأجبان و الألبان لصاحبة الجلالة:

الأسعار التي أصدرتها التموين مجحفة وفيها خسارة.. ونخشى توقف المنشآت الحرفية بسببها

المال أو الفضيحة.. شاب وفتاة يبتزان الناس عبر مواقع التواصل الاجتماعي

المال أو الفضيحة.. شاب وفتاة يبتزان الناس عبر مواقع التواصل الاجتماعي

احذروا من وضع صور وتسجيلات خاصة بكم عبر الشبكة..