بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

في حالة نادرة عالمياً .. استخراج ١٨٠ حصاة من مثانة مريض خلال عمل جراحي في مشفى الاسد الجامعي بدمشق

الثلاثاء 15-12-2020 - نشر 3 شهر - 4714 قراءة

 

استخرج فريق طبي جراحي من شعبة الجراحة البولية في مشفى الاسد الجامعي بدمشق، عدداً كبيراً من حصيات المثانة (حوالي ١٨٠ حصاة)، في عمل جراحي تكلل بالنجاح، وذلك في حالة نادرة عالمياً.

وبحسب الطبيب الذي أشرف على العملية، فإن هذا الرقم يعد كبير جداً، ومن الممكن أن يدخل سجل غينيس، كأكبر عدد من الحصيات يستخرج من مثانة مريض.

وأكد الدكتور موفق الصوص، طالب الدراسات العليا، وأحد المشاركين في العمل الجراحي، لتلفزيون الخبر أن هذا العدد من الحصى هو أكبر عدد شاهده في حياته المهنية، أو اثناء دراسته .

وشرح مصدر طبي مشارك في العملية، لتلفزيون الخبر أن “المريض كان يشكو من أعراض ضخامة بروستات حميدة لسنوات دون علاج ناجح، أدت لوجود ثمالة بولية كبيرة مما أهب لتشكل حصيات في المثانة”.

وتابع المصدر “ بالفتح الجراحي، تم استخراج عدد كبير جداً من حصيات المثانة (حوالي ١٨٠ حصاة)، كما تم استئصال البروستات بشكل بسيط”.

وأشرف على العمل الجراحي، الدكتور مصعب طحومي، ومن أطباء الدراسات العليا، كلاً من “ وسيم الصادق، موفق الصوص، عباس نظام، بشير الحريري، صالح حميدي”.

وتشكل فريق التخدير من الدكتور ابراهيم شرف الدين، وفنيي التخدير “بشرى دللول ودانا عتمة” ، والكادر التمريضي “عبير ريمي، هناء حسن، منال عمران، كارلا الحلبي”.

يذكر أن حصاة المثانة تتشكل عندما تتراكم المعادن في المثانة، ومن الممكن أن يصاب الإنسان بها نتيجة عدم تفريغ المثانة بشكل كلي عند التبول، حيث يصبح تركيز البول المتبقي بالمثانة بعد التبول أكثر، ليشكل مع المعادن الموجودة تلك الحصى، بحسب “ويكيبيديا”.

وفي بعض الأحيان من الممكن أن تخرج هذه الحصى مع البول وذلك عندما يكون حجمها صغير جداً، ولكن في حالات أخرى قد تعلق في جدار المثانة أو الحالب لتتراكم المعادن أكثر وتصبح أكبر حجماً.

أعدت هذه المادة بالتعاون مع “سماعة حكيم”

تلفزيون الخبر


أخبار ذات صلة