header-right

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

اليكم أغرب اتفاقات ما قبل الزواج

الأربعاء 23-09-2020 - نشر منذ شهر - 6745 قراءة

 

عادة ما يتم الاتفاق بين أي شخصين مقدمين على ​الزواج​ على عدة أمور أساسية أهمها المهر والمسكن وما يحب ويكره كل واحد منهما خصوصاً أنهما سيعيشان تحت سقف واحد بالإضافة إلى العديد من الأمور مثل إنجاب وتربية الأطفال، لكن درجت خصوصاً في الغرب حيث يتم الزواج مدنياً أن يعقد العروسان اتفاقاً ما قبل الزواج، وقد سلط موقع Brides الضوء على أغرب ​اتفاقات ما قبل الزواج​، ويتضمن بعضها إنهاء الزواج بحالة الخيانة، وتوزيع المهام المنزلية بالتساوي، وغيرها من الإجراءات، وهذه أهمها:

 

– التوفير المادي

 

قالت مارا، 28 عاما، إنها وزوجها اتخذا أسلوبا غير تقليدي لتوفير المال، ويسمح لهما العقد الذي أبرماه بالاحتفاظ بـ10% من راتب كل منهما في حساب منفصل، وفي حال الطلاق يتقاسمان كل شيء بنسبة 50/50، ما عدا حسابيهما المنفصلين، مؤكدة أنهما خاضا حوارات حادة بعض الشيء قبل أن يتفقا على هذا الإجراء، ويتخذا خطوة أخرى في العلاقة.

 

 

– الأعمال المنزلية

 

أكدت كلاريسا أن أداء معظم أعمال المنزل بصورة متكررة لا يناسبها، وبموجب العقد الذي وقعته وزوجها يقع على كل منهما 50% من الأعمال المنزلية، وإن مر أسبوعان دون التزام الزوج بذلك الاتفاق يجبره العقد على دفع 50 دولارا لزوجته.

 

وكانت كلاريسا على ثقة من أنها ستخرج من العقد إما رابحة أو مرتاحة، وهو ما حدث بالفعل، فقد كسبت منذ زواجها قبل عامين 2500 دولار.

 

– الشجار

 

عانت إريكا زي وزوجها منذ بداية علاقتهما من مشاكل كانت تنشب بينهما لأبسط الأسباب وتتكرر بمعدل مرتفع جدا، لذا قررا الاتفاق على توقيع عقد قبل الزواج يجبرهما على الذهاب إلى جلسة علاج للأزواج إذا تشاجرا 3 مرات في الشهر، ويجب عليهما أيضا بموجبه حضور محاضرة مخصصة للتواصل الفعال بين الزوجين مرة كل شهر، وكذلك محاضرات عن إدارة الغضب.

 

– إنجاب الأطفال

 

أكدت ساشا كي، 26 عاما، أنها لم تحبذ فكرة إنجاب الأطفال، لكنها أبرمت وزوجها عقدا يضمن حصولها على ظروف مريحة بعد الولادة، وبموجب العقد يحق لها الاستقالة من عملها خلال الحمل وفترة تمتد من سنة لـ3 سنوات بعد الولادة، ويجبر العقد زوجها على توفير مدرب شخصي لها خلال الفترة ذاتها.

 

– الخيانة

 

قالت إحدى العرائس، وتشير لنفسها باسم بيتي جي، 39 عاما، إنها رفضت الزواج لمدة طويلة بسبب انفصال والديها عندما كانت بعمر الـ16 بسبب الخيانة، لذا لم تقدم على الزواج حتى وقعت عقدا ينتهي بموجبه الزواج في حال خيانة أحد الطرفين، وساعدهما محامي ماهر على وضع بنود العقد ليضمن حق الطرفين.


أخبار ذات صلة