header-right

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

من دفتر وطن .. عبد الفتاح العوض يكتب: العالم يسجن نفسه

الأربعاء 18-03-2020 - نشر 5 شهر - 8993 قراءة

 

 

السؤال الأول: لماذا لا يصدق الناس الحكومة؟ خلال أزمة كورونا ثمة سؤال يحمل تهمة هل فعلاً لا يوجد عندنا إصابة كورونا..؟ السائل يستند على أن الحكومة تخفي شيئاً ما… ما معنى أن تصيب الكورونا كل الجوار والعالم وننجو نحن؟

شخصياً أصدق الحكومة لا لشيء بل لأنه لا يوجد سبب واحد يجعلها تخفي خبراً كهذا.. لكن يبقى السؤال لماذا لا يصدق الناس الحكومة؟

سأذهب أبعد من ذلك.. في تعريف القيادة: «القدرة على معاملة الطبيعة البشرية والتأثير على سلوك الناس لتوجيههم أو توجيه جماعة منهم نحو هدف مشترك بطريقة تضمن طاعتهم وثقتهم واحترامهم».

هل لدينا من يملك هذه القدرة؟ سواء كانوا من القادة الرسميين أم من يمكن أن نسميهم قادة رأي.

لو أردنا أن نبحث عن الحل فالحل سيكون بكلمة واحدة هي المفتاح السحري، إنها الثقة.

السؤال الثاني: هل كورونا حرب؟
قرأت للكاتب واسيني الأعرج أن رواية تحمل عنوان عيون الظلام تنبأ فيها الكاتب بفيروس كورونا! وتتحدث الرواية عن أم فقدت ابنها في حادث سير ولم تستطع التعرف عليه وبأحداث متتالية تبين لها أن ابنها لم يمت بل تم حجزه من طرف علماء أميركيين يجرون تجارب جرثومية ويتم حقنه بفيروس اسمه يوهان 400.

الحقيقة إن الرواية كتبت عام 1981 واسم الفيروس كان غوركي 400 لكن آلية التسويق للرواية حولت الاسم في الطبعة الأخيرة من غوركي إلى يوهان 400.

بغض النظر عن وجود ما يسمى أدب التوقعات أو أدب الاستخبارات.. لكن ثمة ما يثير الانتباه حول هذا الضجيج الإعلامي غير المسبوق ومدى الجرأة على اتخاذ إجراءات تجعل العالم كله يسجن نفسه، بكل معنى الكلمة العالم يسجن نفسه ويختبئ من فيروس.

شيء ما يثير الريبة… لكن هل يغير هذا من خطورة الأمر..؟ سواء كان مؤامرة أم حرباً فإن التركيز يجب أن يكون على التصدي والوقاية من هذه الكارثة العالمية.
العالم يلعب لعبته.. وهو الذي وضع قواعدها وليس لنا إلا أن ندفع التذكرة لندخل كجمهور يصفق للفائز أو ليتعاطف مع الخاسر.

السؤال الثالث: لماذا يسخر السوريون من كورونا؟
هنري برجسون لديه تعريف جميل عن السخرية يقول فيه: «النكتة محاولة قهر القهر بالقهر.. النكتة هتاف الصامتين».

بعض الأشخاص يعتبرون النكتة هي تنفيس وآخرون يرون أن النكتة هي عملية تطبيع مع الواقع السيئ.

أياً كان ما يحدث فإن قدرة السوريين على السخرية زادت منذ بدايات الحرب ومال السوريون للسخرية من كل شيء.. ماذا تريد من شعب عاش الحرب لمدة تسع سنوات واختبر كل أنواع الأسلحة وكل أنواع ضنك العيش أن يتعامل بالديتول مع مآسيه؟
لماذا الأغنياء أقل تأثراً؟

أزمة كورونا أوضحت الفارق الكبير بين الأغنياء والفقراء سواء على مستوى الدول أم على مستوى الأشخاص.
الدول الغنية لديها أموال تنفقها على مواطنيها وموازانات ضخمة قررت إنفاقها على كورونا.. أيضاً الأغنياء يستطيعون تحمل البقاء في البيت مع ما يقتضيه ذلك لكن معظم الفقراء قوتهم من عمل المياومة ومن لا يعمل لا يأكل.

كورونا فيروس طبقي منحاز للأغنياء الذين لديهم رفاهية الحجر.

أقوال:
– لا يبحث عن خير العالم بل عن وقاية من شره.
– أؤمن بأن الأدب هو أفضل ما تم اختراعه من أجل الوقاية من التعاسة.
– بعْـد عامٍ من العلاج، قال لي الطّـبيب النّفسي: ربّما الحياة ليسَت للجَميع.
– قدّس نفسك فأنت لست خطة احتياطية ولا علاج مؤقت.
– أنتَ على الأرض، لا يوجد علاج لذلك.


أخبار ذات صلة

من دفتر وطن.. عبد الفتاح العوض يكتب.. عشق الأسرار

من دفتر وطن.. عبد الفتاح العوض يكتب.. عشق الأسرار

اقتراح.. لماذا لا يتم نشر محاضر الجلسات الحكومية؟؟

من دفتر وطن.. عبد الفتاح العوض يكتب:

من دفتر وطن.. عبد الفتاح العوض يكتب:

زلزال النفط يقضي على كورونا .. !!!

من دفتر وطن.. عبد الفتاح العوض يكتب:

من دفتر وطن.. عبد الفتاح العوض يكتب:

أحياناً يكون العلاج أشد ألماً من المرض نفسه