header-right

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

نائب في البرلمان:  لن أحضر جلسات البرلمان.. انتهت مخصصاتي من البنزين!

الثلاثاء 24-12-2019 - نشر 6 شهر - 5205 قراءة

      أعلن عضو مجلس الشعب، وضاح مراد، أنه لن يحضر جلسات البرلمان لأنه لم يعد في بطاقته الذكية ما يكفي من مخصصات البنزين.

وكتب مراد: "عذراً السيد رئيس مجلس الشعب فأنا لن أستطيع السفر إلى دمشق من أجل جلسات المجلس لأن بطاقتي لم يعد فيها سوى 17 ليتر ولن تكفيني ذهاباً واياباً وإقامة أسبوع في دمشق". وتابع عضو البرلمان حسب ما نقلت قناة العالم: "أنا لن أخضع للسوق السوداء الحكومية ولا الغير حكومية وسأوقف سيارتي وأنتظر الشهر القادم حتى تتكرموا علينا بمئة ليتر بنزين


أخبار ذات صلة

مذيعة سورية : انتبهوا من جائحة الحزن

مذيعة سورية : انتبهوا من جائحة الحزن

كتبت المذيعة سلوى صبري :

مدير الرصد الجوي لصاحبة الجلالة:

مدير الرصد الجوي لصاحبة الجلالة:

بين 1 إلى 3 درجات.. الحرارة تواصل ارتفاعها خلال اليوم وغدٍ

حققت أداء مختلفا للنصف الأول ن الشهر الجاري

حققت أداء مختلفا للنصف الأول ن الشهر الجاري

القيمة السوقية للشركات المدرجة في البورصة تتجاوز 1.235 تريليون ليرة

رجل الأعمال والصناعي عاطف طيفور:

رجل الأعمال والصناعي عاطف طيفور:

هناك من يتعاون لترسيخ فكرة فشل القطاع العام.. وهذه خيانة عظمى

لتمكين مالكي المقاسم أو ممثليهم من التسويق المباشر لمقاسمهم

لتمكين مالكي المقاسم أو ممثليهم من التسويق المباشر لمقاسمهم

خريطة تفاعلية على موقع ماروتا سيتي تقدم رؤية واضحة لها

مدير الرصد الجوي لصاحبة الجلالة:

مدير الرصد الجوي لصاحبة الجلالة:

غدا منخفض جوي بارد نسبياً.. درجات الحرارة إلى انخفاض وزخات مطر متفرقة

رجل الأعمال َمازن حمور للتجار

رجل الأعمال َمازن حمور للتجار

لكي تكون حقيقية وفاعلة مبادرتكم.. أعلنوا قوائم المواد والأسعار

شركات تجميع السيارات: معاملنا متوقفة منذ 9 أشهر وتعاني من مشاكل عديدة

شركات تجميع السيارات: معاملنا متوقفة منذ 9 أشهر وتعاني من مشاكل عديدة

نحتاج لتعاون حكومي لحلها.. وأرقام مستورداتنا المتداولة منفية ببيانات حكومية

مبادرات التجار غالبا فاشلة.. فهل هذه المبادرة قابلة ل" الأمل " ؟

مبادرات التجار غالبا فاشلة.. فهل هذه المبادرة قابلة ل" الأمل " ؟

كثير من التجار في سجلهم مخالفات أو غش أو حتى فساد !!