بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

مدير عام الهيئة العامة للضرائب والرسوم: الادارة الضريبية حريصة على تحصيل حقوق الخزينة العامة بشكل عادل ومنصف

الجمعة 05-08-2022 - نشر 4 شهر - 2062 قراءة

استكمالاً لسلسلة اللقاءات بين الادارة الضريبية والصناعيين حول آلية التحصيل الضريبي وكيفية التعاطي مع المكلفين ضريبياً لتقديم كل التسهيلات والايضاحات اللازمة لعملية ألية تطبيق منظومة الربط الالكتروني للفواتير المصدرة في المنشآت الصناعية مع قاعدة البيانات المركزية للإدارة الضريبية، عقد في مقر غرفة صناعة دمشق وريفها اجتماعاً ترأسه مدير عام هيئة_الضرائب_والرسوم في وزارة_المالية الاستاذ منذر ونوس وعضو مجلس إدارة الغرفة رئيس القطاع الغذائي الاستاذ طلال قلعه جي وبحضور خازن الغرفة م. أيمن مولوي ورؤساء لجان القطاع الغذائي وعدد من الصناعيين.

مدير عام الهيئة العامة للضرائب والرسوم منذر ونوس أكد خلال الاجتماع على ضرورة الالتزام بتطبيق منظومة الربط_الالكتروني للفواتير المصدرة في المنشآت الصناعية خلال المهلة المحددة من قبل الادارة الضريبية والتي تنتهي بـ ٣١/أب الحالي، وأعرب عن جهوزية الإدارة الضريبية لتقديم كل الدعم في هذا المجال والاجابة على جميع التساؤلات والاستفسارات. كما بيّن ونوس أن الادارة الضريبية حريصة على تحصيل حقوق الخزينة العامة بشكل عادل ومنصف وفق التشريعات الضريبية النافذة دون أي زيادة أونقصان.

رئيس القطاع_الغذائي الاستاذ طلال_قلعه_جي أشار أن الاجتماع ضم رؤساء القطاعات الغذائية ليكونوا ممثلي عن كافة الصناعيين وأكد على ضرورة التشاركية في القرار بما يخص موضوع الربط الالكتروني والعمل على تبسيط الإجراءات المرتبطة به لما يحمله هذا المشروع من أهمية في إحكام السيطرة على التهرب الضريبي الجزئي والكلي، بالمقابل تتطلب المرحلة المقبلة منا كصناعيين الالتزام الطوعي الضريبي، ونوه أنه سيتم مناقشة المشكلات الناتجة عن بداية اطلاق المشروع وتنفيذه، ومراجعتها، ومراقبتها بفعالية وفقاً للسياسات والإجراءات المحددة لذلك.

وطرح الحضور عدة استفسارات وتساؤلات متعلقة بتفاصيل العمل الفنية في المنشآت الصناعية في ظل تطبيق المنظومة بشكل واضح وسريع كما طالبوا بعدة نقاط منها تأجيل إطلاق المشروع لبداية العام المقبل وتحقيق العدالة الضريبية، اعداد دليل استخدام للمكلفين يبين بشكل واضح وصريح وتعميمه على الصناعيين، ضرورة قبول الدوائر المالية كل النفقات والمصاريف المدفوعة والشخصية منها أو نفقات تأمين مستلزمات إنتاج وإيجاد طريقة للاستجابة للتكاليف الفعلية، بالإضافة لكيفية معالجة المرتجعات أوالتوالف الموجودة في المنشأة ولدى الزبائن، وتم الاجابة على الأسئلة كافة مع كل الإيضاحات لمنهجية العمل.

حضر الاجتماع كل من السادة مدير مالية ريف دمشق محمد عبد العزيز و مدير الالتزام الضريبي عماد السوقي و أمين سر القطاع الغذائي في غرفة صناعة دمشق وريفها أيمن زبادنة.

غرفة_صناعة_دمشق_وريفها المكتب_الاعلامي


أخبار ذات صلة

انتهت المعركة رئيس جديد لغرفة صناعة دمشق..

انتهت المعركة رئيس جديد لغرفة صناعة دمشق..

غزوان المصري رئيسا و قلعجي و نحلاوي نائبيه ..