بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

أزمة الغاز لا تزال قائمة.. التحقيقات لم تنته .. وتخفيض مدة الرسائل مرتبط بزيادة الإنتاج..!.

الثلاثاء 02-08-2022 - منذ اسبوع - 2460 قراءة

كشف مدير الغاز في دمشق وريفها حسن البطل أن نتائج التحقيقات التي تجريها الجهات المختصة مع المتورطين بواقع التلاعب بالمادة من داخل المعمل لم تصدر بشكل نهائي لغاية اللحظة.

وبالنسبة لموضوع نقص العمالة أوضح البطل أنه يتم تدارك هذا الموضوع حالياً من خلال التعاقد مع عدد من العمال الموسميين الجدد وبالرغم من التعاقد مع هؤلاء فإن العدد لا يغطي حاجة المعمل، مبيناً أن المعمل يحتاج لما لا يقل عن وردية كاملة أي بحدود 25 شخصاً.

وبخصوص الإنتاج، بيّن أن إنتاج المعمل اليومي مابين 14 و15 ألف أسطوانة غاز منزلي وهذه الكمية مخصصة لدمشق وريفها وهو لا يغطي الحاجة، موضحاً أن حاجة دمشق اليومية من الغاز المنزلي تتراوح بين 20 و23 ألف أسطوانة وهذه الحاجة تتعلق بالمدة الزمنية لإرسال الرسالة، لافتاً إلى أن رسائل استلام الغاز تجاوزت حالياً 100 يوم ونقصان مدتها يتعلق بزيادة الإنتاج.

وأضاف إنه يتم السعي حالياً لزيادة الإنتاج من أجل تخفيض المدة الزمنية لوصول الرسائل خلال المرحلة القادمة، مشيراً إلى أن التوريدات جيدة خلال الشهر الحالي وهذا ما صرح به وزير النفط والثروة المعدنية.

وعن التلاعب بوزن الأسطوانة أكد بأن هناك أنابيب معايرة لتعبئة الغاز في الأسطوانة، وأن وزن الأسطوانة المخصصة للاستخدام المنزلي معبأة في المعمل 24 كيلو غراماً كحد أدنى وليس هناك أي تلاعب يحصل في المعمل، لافتاً إلى أن التلاعب بالوزن من الممكن أن يتم من قبل بعض المعتمدين مؤكداً عدم مسؤوليتهم عن مراقبة الأوزان والتلاعب بها عند المعتمدين وهذا الأمر تتم متابعته من قبل جهات أخرى مثل التموين.

وختم بالقول إن عدد معتمدي الغاز في دمشق وريفها لا يقل عن 1000 معتمد وبعد تطبيق التوزيع عبر البطاقة الالكترونية بات للمواطن الحق في اختيار المعتمد أو تغييره لذا لا يمكن القول إن كان هذا العدد يغطي الحاجة أم لا.

الوطن


أخبار ذات صلة

الحكومة تلجأ لرفع الأسعار بدلاً من تخفيف نفقات أسطولها من السيارات..!.

الحكومة تلجأ لرفع الأسعار بدلاً من تخفيف نفقات أسطولها من السيارات..!.

اقتصادي يسأل: ألم تفكر الحكومة الموقرة بذوي الدخل المحدود وكيف سيستطيعون تأمين متطلباتهم..؟

قيمتها 3 مليارات ليرة.. ضبط أكثر من 400 ألف ليتر من المازوت والبنزين كانت معدة للتهريب...!!!

قيمتها 3 مليارات ليرة.. ضبط أكثر من 400 ألف ليتر من المازوت والبنزين كانت معدة للتهريب...!!!

المرتكبون استقووا بالقضاء تحت ذريعة "الجريمة الإلكترونية"..!.

تعديلات بآلية التأمين الصحي..!.

تعديلات بآلية التأمين الصحي..!.

90 % من مرضى الأمراض المزمنة ينتهي رصيدهم خلال شهر..!