بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

"الحبوب": المخزون الموجود يغطي حاجتنا من مادة الخبز.... تسويق 511 ألف طن من الأقماح حتى تاريخه...!

الثلاثاء 02-08-2022 - منذ اسبوع - 2550 قراءة

أكد مدير عام مؤسسة الحبوب عبد اللطيف الأمين أن الكميات المسوقة من القمح لعام 2022 لا تزال مستمرة حتى الآن ولكن بنسب ضئيلة نظراً لتراجع الموسم حيث بلغت 511 ألف طن حتى تاريخه، موضحاً أن الموسم مستمر حتى 30 /9/ 2022 وبمقارنه النسبة بالعام الماضي نجد أن هناك زيادة بنسبة ملحوظة حيث كانت الكمية 366 ألف طن سنوياً أما حالياً فمن المتوقع أن تصل إلى 525 ألف طن من القمح من جميع المحافظات.

وأضاف الأمين إن الحكومة مهتمة بترميم وتعزيز النقص في مخازين القمح بشكل دائم والأهم أن مخزون القمح الموجود يغطي حاجتنا من مادة الخبز ولا داعي للقلق، مؤكداً أن تأمين القمح من أولويات عمل الحكومة وهناك كميات يتم استيرادها من روسيا، وحاجة سورية من القمح تتراوح بين 2 و2.200 مليون طن سنوياً.

وعن الكميات المستوردة من القمح قال: آخر عقد كان بقيمة 600 ألف طن ونحن بصدد تأمين كميات إضافية من القمح تكفي إلى ما بعد رأس السنة القادمة، إضافة إلى ما هو موجود بالموسم الحالي وحاجة سورية من الطحين لمادة الخبز تتراوح بين 180 و200 ألف طن شهرياً غير المعجنات ولمعمل الكعك والمعمول.

ولدى الاستفسار من مدير عام المؤسسة عن صحة تخفيض مخصصات الأفران، أكد الأمين أن كامل المخصصات توزع ولا يوجد أي نقص في تأمين المادة وكل ما يقال بأن مخصصات بعض الأفران لا تكفي «عار من الصحة» بل على العكس هناك بعض الأفران تطالب بزيادة مخصصاتها من الطحين ويتم تأمين كل ما يطلب من المؤسسة، وما يشاع بأن المخابز تغلق باكراً بحجة عدم وجود ما يكفي من الطحين غير صحيح ويجب محاسبة هذه المخابز لأن لكل منها مخصصات لا يجوز التلاعب فيها باعتبار كل مخبز معنياً بتأمين مادة الخبز ويجب على التموين متابعة ذلك عبر مخصصات البطاقات الذكية.

الوطن - هناء غانم


أخبار ذات صلة

الحكومة تلجأ لرفع الأسعار بدلاً من تخفيف نفقات أسطولها من السيارات..!.

الحكومة تلجأ لرفع الأسعار بدلاً من تخفيف نفقات أسطولها من السيارات..!.

اقتصادي يسأل: ألم تفكر الحكومة الموقرة بذوي الدخل المحدود وكيف سيستطيعون تأمين متطلباتهم..؟

قيمتها 3 مليارات ليرة.. ضبط أكثر من 400 ألف ليتر من المازوت والبنزين كانت معدة للتهريب...!!!

قيمتها 3 مليارات ليرة.. ضبط أكثر من 400 ألف ليتر من المازوت والبنزين كانت معدة للتهريب...!!!

المرتكبون استقووا بالقضاء تحت ذريعة "الجريمة الإلكترونية"..!.

تعديلات بآلية التأمين الصحي..!.

تعديلات بآلية التأمين الصحي..!.

90 % من مرضى الأمراض المزمنة ينتهي رصيدهم خلال شهر..!