بداية القابضة

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

مع الله.. الدكتور زكوان قريط.. أنا مع الله في كل زمان و مكان

الاثنين 18-03-2024 - نشر 2 شهر - 2502 قراءة

صاحبة_الجلالة _ خاص

يحدثنا أستاذ إدارة الأعمال في كلية الاقتصاد بجامعة دمشق الدكتور زكوان قريط ضمن زواية #مع_الله الرمضانية فيقول.. ها هو الضيف الكريم قد أقبل من جديد، ومع كل عودة لهذا الضيف الكريم، تجد لدى الكثيرين منا شكوى واحدة تقريبا هي أن رمضان "لم يعد مثلما خلا"، إذا سألت مواليد الثمانينات أو التسعينيات مثلا فيسجيبونك بحنينهم إلى رمضان في الصغر، ذلك الذي توارثوا طقوسه عن آبائهم، وأنا اليوم لست بصدد اخباركم بالكلام التقليدي حول كون رمضان لم يتغير أو أن أرواحنا فقط هي التي أصبحت أكثر ثقلا، فالحقيقة هي أن رمضان تغيّر كثيرا بالفعل خلال السنوات الماضية.

ورأى الدكتور زكوان أنه في العصر الرقمي اليوم، يتجه العديد من المسلمين إلى التكنولوجيا لتعزيز خبراتهم الروحية خلال الشهر الكريم. من تطبيقات الأجهزة المحمولة التي تقدم مواعيد الصلوات اليومية والتلاوات القرآنية، إلى تطبيقات الصحة مثل تلك التي تتابع نسبة الماء في أجسامنا وتذكرنا بشربه، وصولا إلى تطبيقات العمرة الافتراضية، أصبحت الأدوات الرقمية تشغل حيزا من الحياة الرمضانية للعديد من المسلمين.

ويتابع.. في عالمنا المعاصر، غزت "الرقمنة" كل شيء حتى وصلت إلى ممارساتنا الدينية والروحية. لوحظ هذا النوع من "الروحانية الرقمية" منذ أوائل التسعينيات بوصفه نتيجة غير متوقعة لاستخدام الأدوات الرقمية والوجود في البيئات الافتراضية، لكن الأمر زاد في العقد الماضي مع استخدامنا بكثافة لتطبيقات الهاتف المحمول والأجهزة اللوحية في الشعائر والممارسات الروحية، فترى المسلمين يستخدمون تطبيقات مثل المسحراتي للقيام بدور المسحراتي الفعلي، أو الساعات الذكية لتذكيرهم بمواعيد الصلاة، وكذلك تطبيقات المصحف الإلكتروني وأذكار المسلم، بل الأدهى هي تجربة العمرة (والحجّ) الافتراضية، التي أقبل الناس عليها بشدة خلال الجائحة.

ويضيف الدكتور زكوان فيقول.. أنا مع الله في كل زمان و مكان ولم تتغير بين الماضي بتقاليده التي أحن اليها و بين الواقع الحالي الذي نعيش الواقع التكنولوجي ايجابيا أم سلبيا ..

أنا شخصيا وخاصة في رمضان و طقوسه الماضية أجدها لها طعم مختلف عن الوضع الحالي مع التأكيد باننا يجب أن نكون مع الله في رمضان ام في أي شهر أخر

مع الله و الحنين الى أيام زمان و تقاليد أيام زمان . مع الله في الواقع الحالي و التكنولوجيا و الذكاء الاصطناعي.

مع الله في كل مكان

مع الله في كل زمان


أخبار ذات صلة

مرسوم انتخاب مجلس الشعب لم ينشر بعد في الجريدة الرسمية …

مرسوم انتخاب مجلس الشعب لم ينشر بعد في الجريدة الرسمية …

رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات : أنهينا كل التحضيرات اللازمة لاستقبال طلبات الترشح

مع الله.. القاضي المستشار عمار بلال بلال:

مع الله.. القاضي المستشار عمار بلال بلال:

العلاقة مع الله هي علاقة مع الذات في كشف أغوار الآنا واجتناب مجاهل الغرور والنرجسية نحو أنوار المعرفة الكونية

مع الله.. الإعلامي بسام جميدة

مع الله.. الإعلامي بسام جميدة

مناجاة الله والوقوف بين يدي الله ... إنه قريب يجيب دعوة الداعي

مع الله ...الإعلامي محمد الخضر

مع الله ...الإعلامي محمد الخضر

رمضان لم يتغير ولا روحانياته.. نحن من تغيرنا تحت وطأة مصاعب الحياة

مع الله.. المهندس مصطفى الحمدو:

مع الله.. المهندس مصطفى الحمدو:

حادثة مات فيها خمسة من أبناء عمتي كانت نقطة تحول بعلاقتي مع الله

مع الله.. الدكتور حسن حزوري:

مع الله.. الدكتور حسن حزوري:

أنا مدين لرب العالمين بعمر إضافي منذ أكثر من 33 سنة