اتهامات بالفساد في شركة تاميكو ووزير الصناعة لصاحبة الجلالة: طلبنا الوثائق وسنحيلها للرقابة.. ولا يوجد إنسان فوق القانون

 

صاحبة الجلالة _ نيرمين موصللي

وردت شكوى ووثائق لصاحبة الجلالة  تتحدث عن شبهات فساد  في الشركة الطبية العربية (تاميكو) وارتكاب مخالفات ضد القانون جاء فيها ..

أنه في تاريخ ١٨/٢/٢٠١٩ خلال افتتاح و تدشين خط الشراب الجاف في المقر المؤقت للشركة بحضور شخصيات مرموقة من أمين فرع الحزب الى المحافظ قامت بروتوكولات التطبيل و التزمير في الشركة الطبية العربية (تاميكو)  وصعاليك الاعلام ومنافقي الصحافة بالترويج لتصريحات خلبية كاذبة من مدير الشركة المذكورة و مدير المؤسسة المشرفة على عمل المؤسسة عن انتاج ٨ اصناف دوائية و اهمية الخط للشركة وعن طريقة تأمينه من خلال عروض داخلية محلية بكلفة ٣٤٠ ألف يورو وبطاقة انتاجية ٦.٥ مليون زجاجة سنويا .

وأضافت الشكوى أنه في تاريخ ١/٤/٢٠١٩ تكررت البروتوكولات عن خط انتاج كبسولات السفالوربينات والحديث والتصريح عن ٦ أصناف دوائية جديدة بقيمة ٥٠٠ مليون وبطاقة انتاجية ٢٠ مليون كبسولة سنويا مما أسفر عن توجيه العمال نداء للسيد وزير الصناعة  عن مظاهر الفساد والخداع التي انتهجتها الادارة.

استجاب السيد وزير الصناعة مشكورا لنداء العمال وحضر الى الشركة بعيدا عن المظاهر الاعلامية وبدون اي مرافقات للوقف على الخداع و مظاهر الفساد في الشركة .. حيث بينت المعلومات  وجود ادارة فاسدة تحترف سرقة المال العام وتختبئ خلف ادعاءات الوطنية ، ولها سوابق و خلفيات قضائية في القضاء السوري.

فعلى سبيل المثال القرار رقم (١٠٣٥) تاريخ ٩/٦/ ٢٠١٨ الصادر عن السيد رئيس مجلس الوزراء المتضمن تسمية الصيدلاني …. مديرا عاما للشركة الطبية العربية تاميكو حيث مرر القرار دون التحري عن المذكور ودون العودة للوزارة او المؤسسة المشرفة على عمل الشركة مما زاد من استقوائه اضافة الى الاستقواء بشخصيات صاحبة قرار في الحكومة.. علما أن هذا الشخص الذي عين مديرا كان تولى ادارة الشركة الطبية تاميكو عام ٢٠٠٠م وهو الموفد خارجا لصالح الشركة لدراسة الصيدلة ، لكنه أحيل للقضاء عام ٢٠٠٣ بقضايا فساد ومحاسبة وقرار قضائي …الخ.

وبحسب الشكوى فإن الصيدلاني المذكور عاد من جديد بالقرار اعلاه الى الشركة مديرا عاما 2018 مكتسبا خبرات في قضايا الفساد وسرقة المال العام من خلال العصابات التي شكلها واسس لها في الشركة منذ اليوم الاول لتسميته  مديرا وتنقله بالمناصب من مدير اداري و تجاري وصيانة ولجان متفرقة …الخ.

وجاء في الشكوى أن خط الشراب الجاف وتقديمة للشركة كان ممزوجا بالفساد بدءا من دفتر الشروط وحتى التوريد والتركيب ؟.. كما ان المسلسل الهوليودي عن تدشين خط جديد لانتاج كبسولات السفالوربينات ماهو الا نقل للمعدات من الطابق الارضي للطابق الاول علما ان تأهيله في الطابق الارضي كلف الملايين ونقله للطابق الأول كلف الملاييين أيضا.. و المضحك و المثير للدهشة ان الخط المذكور وبعد ان دشنة السيد الوزير بأيام دخل وثائقيا عبر مديرية الصيانة مراحل عمرة لتبديل محركات و أجزاء متحركة و دهان ..الخ

وختمت الشكوى بالقول ان الأصناف الدوائية مرخصة من وزارة الصحة منذ نهاية السبعينيات ولا تعديل على التركيب الكيميائي لأي منها ..فهل نشهد مظاهر اصلاح

في وزارة الصناعة علما ان حال الطبية العربية هو حال المطاط و الدهانات والكبلات.

صاحبة الجلالة وللتأكد مما ورد بهذه الشكوى تواصلت مع السيد وزير الصناعة المهندس محمد معن جذبة  الذي أبدى اهتماما بمعالجة أي شكوى تتعلق بوزارته وحرصه على معرفتها من أجل مكافحة الفساد أينما وجد وطلب حضورنا مع الشكوى والوثائق المرسلة معها لمكتبه حيث قال بعد الاطلاع عليها .. // طبعا أنا من ضمن مسؤولياتي اجتثاث الفساد وأعمل على ذلك بكل جهد ممكن// ولذلك وتلبية لمطالب العمال قمت بزيارة معمل تاميكو للإطلاع على الواقع فيه ولم أجد فسادا .

وأضاف وزير الصناعة .. لقد طلبت أيضا من العمال وممثلي العمال التقدم بشكاوى نظامية لدراستها في مديرية الرقابة الداخلية وغيرها لوضع الأمور في نصابها لأنه لا يوجد إنسان فوق القانون فعندما نرى فسادا في شركة نقوم بإزالته فورا ووضع الشخص المناسب بمكانه .

وحول أن مدير شركة تاميكو كان متهما بالفساد بفرارات تفتيشية سابقا فقد ثبت انه حصل على براءة من هذه الاتهامات حيث قال المهندس جذبة ” أنه تمت إعادته في عام 2018 وذلك من خلال تقديمه وثائق وإيداع أوراق تثبت براءته وعلى أساسها تم تسليمه هذا المنصب”.

وختم السيد الوزير بالقول .. نحن بالنهاية متمثلين بخطاب السيد الرئيس لمحاربة الفساد واجتثاثه من جذوره ونعمل على ذلك.

التصنيفات : الخبر الرئيسي

وسوم المقالة : ,,,

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة