مشاجرة بالسكاكين بين سوريين وأفغان في ألمانيا

أفادت صحيفة “ميتل دوتشه تسايتونغ” الألمانية بأن شجارا كبيرا بالسكاكين وقع بين مجموعة من اللاجئين السوريين وأخرى من الأفغان في مدينة “هاله زالة” التابعة لمقاطعة زاكسن، ما أدى إلى إصابة أفغاني بجروح خطيرة كاد أن يفارق على إثرها الحياة.
 
وعن تفاصيل الحادثة، ذكرت الصحيفة أن مجموعة من السوريين مؤلفة من ٢٠ شخصا دخلوا في مشاجرة مع ٦ أشخاص من أفغانستان في إسطبل للحيوانات، مساء أمس الإثنين، مشيرة إلى أنهم في البداية قاموا بتوجيه الشتائم لبعضهم، ثم تطورت المشكلة إلى الضرب استخدموا خلالها العصي والقبضات الحديدية والسكاكين.
 
طعنات خطيرة
وأضافت الصحيفة أن الشرطة وصلت إلى مكان المشاجرة متأخرة، ولم تجد سوى لاجئ أفغاني يبلغ من العمر 17 عاما مضرجا بدمائه، موضحة أنه تعرض لعدة طعنات خطيرة، حيث تم نقله إلى المشفى، وبعد إجراء عملية له قالت الشرطة إن الخطر زال عن الضحية.
 
بدورها، أعلن المتحدث باسم الشرطة في مدينة “هاله زالة” أن الشرطة تمكنت من التعرف على شاب سوري “16 عاما” شارك في المشاجرة، وتم القبض عليه، وبأن البحث مستمر عن بقية الفاعلين.
 
يشار إلى أن حادثة مماثلة جرت في مدينة فرانكفورت بين سوريين وألمان، ما دعا عدداً من المسؤولين للمطالبة بترحيل المسيئين من اللاجئين السوريين.
 
فيما شهدت ألمانيا أول عملية ترحيل للاجئ سوري الى دمشق قبل أيام.
 
وكالات
 

التصنيفات : حوادث

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة