لاعب سابق بالمنتخب يلمح أن سبب عدم استدعائه هو “خروجه من نادي الوحدة”

 

نشر لاعب نادي الوحدة السابق، والطليعة حالياً شعيب العلي منشور على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” منشور يلمح فيه إلى سبب عدم دعوته للمنتخب قائلاً “والله ودفعنا ضريبة الخروج من الوحدة”.

وجاء منشور العلي بعد صدور القائمة الأولية للمنتخب التي خلت من وجود اسمه وأرفق شعيب مع منشوره فيديو يوضح تحركاته في الملعب أثناء تواجده مع المنتخب.

وتابع العلي في منشوره “أتمنى أعرف السبب”، ولمّح في منشوره أن واسطته للالتحاق في المنتخب كانت وجوده بنادي الوحدة وعندما خرج منه لم يعد ضمن حسابات المدرب فجر ابراهيم.

أثار هذا المنشور ردات فعل غاضبة من جماهير الوحدة، مستغربين كلام شعيب العلي الذي يدعم فكرة أن نادي الوحدة هو واسطات المنتخب.

ورد رئيس رابطة المشجعين في نادي الوحدة على شعيب العلي بمنشور “خمس سنين قاعد بيناتنا، اللي استحملناه منك ماحدا استحملو بالدنيا، شلي ومؤامرات وحكي فاضي وأهم شي بطولة آسيا وآخر شي بتطلع وبتحكي علينا، عفكرة نحنا اللي ماجددنا العقد مو أنت”.

وقام لاعب الطليعة الحالي شعيب العلي بحذف منشوره وكتب منشور جديد يبرر فيه معتبراً أن كلامه كان “تشجيعياً” للاعبين اللذين سيلتحقون بنادي الوحدة في الأيام القادمة.

واعتبر شعيب في منشوره الجديد أن كلامه ليس عار على نادي الوحدة وأنه لا ينكر الخبز والملح وبأنه لم يقصر مع النادي ولا النادي لم يقصر معه.

يُذكر أن شعيب العلي لعب مع نادي الوحدة لمدة خمس سنوات، وتم دعوته إلى صفوف المنتخب في السنة الأخيرة بداية مع الألماني بيرند شتانغه ونهاية مع المدرب فجر ابراهيم.

الخبر

التصنيفات : رياضة

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة