صناعي سوري يتهم “الشهابي” بالفساد والأخير يؤكد أنه سيلجأ للقضاء!

وجّه الصناعي الحلبي “أحمد شحود” اتهامات بالفساد لرئيس اتحاد غرف الصناعة السورية “فارس الشهابي” خلال لقاء الأمين العام المساعد لحزب البعث “هلال هلال” بعددٍ من الصناعيين أثناء زيارته الأخيرة لمدينة “حلب”، في حين ردّ “الشهابي” على تلك الاتهامات بالقول إنه سيلجأ للقضاء وليس للإعلام.
 
 
وأظهر مقطع مصوّر للقاء انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي “شحود” وهو يسرد جملة من الاتهامات لـ”الشهابي” ويقول إنه يمتلك وثائق تثبت كلامه وأنه مستعد لمواجهة العقوبة في حالة ثبت زيف ادعائه مطالباً “هلال” بنقل القضية إلى القيادة السياسية لرفع الحصانة عن “الشهابي” بصفته عضو في مجلس الشعب.
 
وطالب “شحود” بمحاسبة “الشهابي” عن قضايا تتعلّق بفساد يحدث في المدينة الصناعية بـ”حلب” “الشيخ نجار” ويشترك فيه “الشهابي” على حد قوله.
 
واتّهم “شحود” بدايةً “الشهابي” بتعيين شخص في مجلس إدارة المدينة الصناعية لا يملك سجلاً صناعياً أو تجارياً رغم أن القانون يشترط أن يكون عضو مجلس الإدارة يمتلك منشأة صناعية عاملة غير متوقفة.
 
وأضاف “شحود” أنه تحدّث عن قضايا فساد المدينة الصناعية لأحد الإعلاميين خلال لقاء صحفي لكن الإعلامي استغلّ التسجيلات لابتزاز مدير المدينة الصناعية الذي استنجد بـ”الشهابي” فقام بدوره بدفع مبلغ مالي للصحفي لإغلاق الملف فقام الصحفي بقبض المبلغ و امتنع عن نشر اللقاء.
 
“شحود” أشار إلى أن “الشهابي” شريك في صفقة بناء سور للمدينة الصناعية مع أحد أعضاء مجلس إدارة المدينة الذي خالف القانون باشتراكه في تعهد من إدارة هو أحد أعضائها مضيفاً إلى أن “الشهابي” يقبض عمولة من شركة “بي اس” لتوريد المشتقات النفطية للصناعيين تصل قيمتها إلى مليون ليرة يوميا، على حد تعبيره.
 
و ظهر خلال المقطع مجموعة من الصناعيين يصفقون لـ”شحود” حين طلب رفع الحصانة عن “الشهابي” بينما رفع آخرون صوتهم اعتراضاً على اتهامات “شحود”!.
 
بدوره “الشهابي” رد عبر صفحته على فيسبوك بعدة منشورات، قال في إحداها: «هل أنا من الصخر لكي لا أكترث بحملات تشويه سمعتي وسمعة عائلتي ..؟!، فشر أن تجعلوا مني حملاً مطيعاً..!».
 
واعتبر في منشور آخر أن «هناك من لا يريد للتاجر الشريف أن يعمل.. ولا للصناعي الشريف أن يعمل.. ولا للموظف الشريف أن يعمل.. ولا للمواطن الشريف أن يعيش بكرامة.. هناك من لا يريد لسوريا أن تنهض من تحت الركام.. لكنها ستنهض رغم أنفهم جميعاً لأن هذا هو قدرها».
 
“الشهابي” اتّهم خلال تعليقاته “شحود” بأنّه لم يقرأ الوثائق التي بحوزته، مؤكداً أن الرد على تلك الاتهامات سيكون عبر القضاء وليس عبر الإعلام مشيراً إلى أن “شحود” هدده بالقتل قبل أشهر وأن الدولة تعرف ذلك ملخّصاً ردّه بجملة واحدة هي: «كله كذب و افتراء مأجور متعمد».

التصنيفات : محليات

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة