يوميات

النجاح

لن تتساقط السماء ذهبا ولن ينحني الجبل لترتقي فوقه ..!

‏الإنسان الناجح هو الذي يصنع من الفشل نجاحا ومن العوائق سلما.

تهريب غاز منزلي تحت أكياس (الشيبس)!

ضبطت دوريات منطقة الجمارك في السويداء سيارة لتهريب الغاز المنزلي كانت متوجهة إلى محافظة درعا بهدف الاتجار بالمادة حيث تم إجراء الضبط اللازم وتحويل السائق إلى القضاء المختص، وتزامنت عملية الضبط بوجودنا على الطريق الواقعة ما بين بلدتي ازرع والشيخ مسكين، حيث رصدت قيام سائق السيارة المحملة بأكياس الشيبس بتخبئة أسطوانات الغاز من مخصصات محافظة السويداء بين أغذية الأطفال.
 
وعند سؤال رئيس منطقة جمارك السويداء النقيب رأفت أبو غانم حول التفاصيل والاستيضاح عن ضبوط سابقة لمادة الغاز المنزلي اعتذر عن الإجابة متذرعاً بقرار الإدارة العامة للجمارك في دمشق بعدم التصريح.
 
بدورها بينت الإدارة العامة بدمشق حول أعمال منطقة جمارك السويداء أن منطقة جمارك السويداء وخلال عامي 2017و 2018 قد قامت بضبط وتحويل 38 قضية إلى القضاء كانت أهم القضايا تهريباً لمادتي الغاز والمازوت والمواد الغذائية وغيرها حيث بلغت القيمة الإجمالية لتلك القضايا مبلغ تجاوز19 مليون ليرة كما بلغت الرسوم الإجمالية عن المدة ذاتها 4 ملايين و157 ألفاً بينما وصل مبلغ الغرامات الإجمالي عن تلك القضايا إلى حوالي 22 مليون ليرة سورية.
 
ولفتت الإدارة إلى أن التعاون بين منطقة ومفارز السويداء وأمانة جمارك السويداء بالكشف على البضائع المهربة ومصادرتها يتم على أحسن وجه، مع التوضيح بعدم وجود ضابطة جمركية خاصة بالسويداء حيث تتبع منطقة جمارك السويداء لضابطة جمارك درعا.
 
وفي السياق ذاته لا بد من الإشارة إلى أن أزمة الغاز التي تعاني منها المحافظة شأنها شأن باقي المحافظات تعود بالدرجة الأولى إلى انخفاض كمية الغاز السائل الواردة إلى المحافظة الذي انعكس سلباً على عدد الأسطوانات المعبأة يضاف إليها وكما اتضح مؤخراً وجود عمليات تهريب المادة إلى المحافظات المجاورة وخاصة إلى محافظة درعا الأمر الذي يتطلب مراقبة جدية من الجهات المعنية لكافة الموزعين في المحافظة ومطابقة الكميات مع الموزع منها في الأحياء.
 
وفي سياق آخر بين مدير فرع المحروقات في السويداء خالد طيفور أن فرع المحروقات يعمل حالياً ومع قدوم المنخفض الجوي الجديد على تأمين مادتي الغاز والمازوت للمحافظة.
 
وأكد طيفور السعي لتأمين القرى الشرقية الأكثر برودة خوفاً من انقطاع الطريق وإيصال المادة لتلك القرى بالتنسيق مع المحافظة والخدمات الفنية ومكتب الجاهزية لتأمين الطريق في حال انقطاعه، علماً أنه وخلال المنخفض السابق تم إيصال صهريج مازوت كان عالقاً في قرية طربا جراء تراكم الثلوج إلى قرية الشريحة التي تعتبر الأكثر ارتفاعاً في المحافظة، مشيراً إلى أن عدد الطلبات الواصلة إلى السويداء من مادة المازوت بلغت 12 طلباً يومياً لمحاولة تأمين جميع الفعاليات في القطاع الزراعي والصناعي والصحة والنقل مع التدفئة، لافتاً إلى قيام الفرع بتعبئة 6500 أسطوانة غاز يومياً بعد وصول كميات إضافية إلى المحافظة مع قيام الفرع بالعمل يوم الجمعة وتعبئة ما يزيد على 4500 أسطوانة لتأمين طلبات المواطنين تحسباً لأيام المنخفض القادم.
 
 
الوطن

التصنيفات : محليات

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة