يوميات

الحلم

‏‎‎‎‎‎‎الأحلام گ الطفولة.. لا تموتٌ وتندثر.. بل تختبئ فينا..

محافظة دمشق تقترح على الحكومة خروج الموظفين والطلاب بأوقات مختلفة لحل مشكلة المواصلات

قال هيثم ميداني عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل في محافظة دمشق أن دمشق تعاني ازدحاماً خانقاً ولاسيما أوقات الذروة حيث يخرج الموظفون وطلاب الجامعات والمدارس في وقت واحد لذلك من الصعب أن تستطيع وسائل النقل الموجودة استيعاب هذا العدد الكبير من الركاب فعند الساعة الثالثة يخرج أكثر من 5 آلاف طالب من الجامعات السورية وهذا وحده كفيل في خلق أزمة مرورية كبيرة في المدينة لذلك اقترحنا على الحكومة في الاجتماعات السابقة أن يكون خروج الموظفين والطلاب في أوقات مختلفة وبعيدة عن بعضها حتى نتمكن من استيعاب هذه الأعداد الضخمة في وسائط النقل العاملة ريثما تصل الباصات الجديدة فنحن في صدد الحصول على 200 باص جديد وهو عدد كبير بالنسبة لمدينة دمشق وكفيل بإنهاء المشكلة وعلى الأكثر سوف توضع في الخدمة خلال شهر، إضافة إلى دعوتنا جميع المستثمرين للاستثمار في مدينة دمشق لعدد من الباصات والشركات لتخفيف الازدحام.

محمود الصالح رئيس قسم العمليات في فرع مرور دمشق قال: نعاني مشكلة كبيرة وهي تعاقد جميع باصات النقل مع المدارس ما سبب مشكلة مرورية كبيرة لذلك نسعى لأن تؤمن الجهات العامة حافلات نقل خاصة بها للتخفيف من أزمة النقل، كما أن هناك يومياً مخالفات تنظم بحق جميع الميكروباصات العاملة على خطوط مدينة دمشق التي لاتصل لنهاية الخط.. لذلك نتمنى أن يكون هناك تعاون بيننا وبين المواطنين فثقافة الشكوى يجب أن تكون موجودة لدى جميع المواطنين وعند تعرضهم لأي مخالفة تقديم شكوى على الفور إلى المرور وأنا سأقوم على الفور بإرسال دراجة نارية إلى المنطقة لتراقب الخط الذي وصلت إلينا شكوى بحقه وأي حافلة لاتصل لنهاية المخصص لها سوف تتم متابعتها وتسجيل مخالفة بحقها وأنا سأتابع الشكوى شخصياً وسأحصل على تقرير من الدورية التي تم إرسالها وما الاجراءات التي تم اتخاذها بحق المخالف.

 

تشرين

التصنيفات : محليات

وسوم المقالة : ,

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة