يوميات

الحلم

‏‎‎‎‎‎‎الأحلام گ الطفولة.. لا تموتٌ وتندثر.. بل تختبئ فينا..

عيادة صاحبة الجلالة.. برعاية شركة ابن حيان.. الدكتور رشيد الفيصل أضرار لسكر الدايت لن تتخيلها

 

ما هي أضرار سكر الدايت الذي يلجأ الكثيرون إلى استخدامه من أجل إنقاص الوزن أو للسيطرة على ارتفاعات السكر بالدم بالنسبة لمرضى السكري،

حيث تشير الدراسات الطبية إلى أن هذا البديل عن السكر والمصنع من مواد كيميائية، له أيضا بعض الأضرار الخطيرة، والتي نوضحها لتجنب حدوثها.

أضرار سكر الدايت

 انخفاض نسبة السكر

بينما يحافظ على نسب السكر غير مرتفعة بالدم، ثبت أن سكر الدايت يقوم بالعكس تماما، حيث يقلل من نسب السكر في الجسم بصورة قوية، الأمر الذي قد يتسبب في التعرض لغيبوبة طويلة،

بالنسبة لهؤلاء ممن يعانون من مرض السكري، من هنا يجب الحرص على استشارة طبيب مختص قبل اللجوء لتلك النوعية من المحليات.

تقليل تأثير الأدوية

على الرغم من أن سكر الدايت يستخدم من جانب الكثير من الناس، كأحد العلاجات للسمنة أو لمرض السكري، إلا أن هذا السكر يمكن جدا أن يصيب الجسم بأزمة أخرى،

تتلخص في حرمانه من التأثير الإيجابي للأدوية التي يحصل عليها، إذ تقلل المادة الموجودة بالسكر الدايت من فرص امتصاص الجسم لعلاجات أمراض القلب والسرطان، ما يعني الحد من تأثيراتها الإيجابية عليه، ما يشير من جديد إلى أهمية استشارة الأطباء قبل تناول سكر الدايت.

نشر السموم

يلجأ البعض أحيانا إلى استعمال السكر الدايت في تحضير بعض الأطعمة كالحلويات، أملا في تقليل فرص زيادة الوزن عند تناولها بتلك الطريقة، وهو خطر كبير،

يتسبب في نشر السموم بالجسم عند تناول تلك الأكلات، حيث يتحلل هذا السكر المصنوع في حالة تعرضه لدرجات حرارة مرتفعة، ويؤدي إلى انطلاق السموم من هذا الطعام إلى من يتناوله فورا.

الإصابة بمتلازمة الأيض

تشير أبحاث عدة إلى أن المحليات الموجودة تحديدا في مشروبات الدايت، تعمل على زيادة مخاطر الإصابة بمتلازمة الأيض، والتي يصاحبها بعض الأعراض الخطيرة، كزيادة نسب الكوليسترول بالجسم،

وارتفاع الضغط بالدم وكذلك نسب السكر، علاوة على زيادة الوزن في منطقة الخصر، وظهور فرص التعرض للأزمات القلبية، وهي المتلازمة التي تزداد مخاطر التعرض لها مع زيادة مرات تناول تلك المحليات يوميا.

الإضرار بالحمل

من الممكن أن يضر تناول المرأة الحامل للسكر الدايت بصحتها وبصحة جنينها، وفقا لنوع المحليات التي تستخدمها، بينما يمكن أن يكون هذا السكر آمنا تماما على صحتها

ولا يضر بها مع استخدام النوع المناسب لها، وهي الأمور التي لابد أن تكون مرجعية المرأة فيها الطبيب المختص بحالتها، لضمان سلامتها.

 

التصنيفات : عيادة صاحبة الجلالة

وسوم المقالة : ,

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة