قمر الزمان: مسلسل ” هارون الرشيد ” يخالف القوانين السورية التي تحظر اثارة الفتن الطائفية والمذهبية والعرقية – صاحبة الجلالة

يوميات

كل صباح

هو بداية حلم وهدف جديد وما علينا إلا أن ننسى الأمس ونبدأ من جديد،أيها الصباح..رأيت الجميع ينطلقون معك،كل ينطلق بأمل جديد،بعيون تترقب الفرح..بقلب يخفق للأمل،فيقترب المساء لتتبعثر الآمال..وتؤجل لصباح آخر ونقول غداً.

قمر الزمان: مسلسل ” هارون الرشيد ” يخالف القوانين السورية التي تحظر اثارة الفتن الطائفية والمذهبية والعرقية

صاحبة الجلالة – متابعة

نشر الكاتب قمر الزمان علوش على صفحته الشخصية في الفيسبوك توضيحاً حول مسلسل “هارون الرشيد” الذي اثار جدلا كبيرا جاء فيه:

مسلسل ” هارون الرشيد ” يخالف القوانين السورية التي تحظر اثارة الفتن الطائفية والمذهبية والعرقية .

المسلسل يسيء للتاريخ الفارسي وللشخصية الفارسية فيصورها على مدى المسلسل في أجواء التآمر والدسائس واﻻغتياﻻت والكراهية والحقد على العرب والطموح لتدمير الدولة العربية واﻻستيلاء عليها .

المسلسل يصنع من ( نكبة البرامكة – الفرس ) التي تمت على يد الرشيد بقسوة وشناعة أمثولة يجب تكرارها للخلاص من ” العدو ” اﻻيراني.. ففي منتدى فك شيفرة حزب الله يقول احد رواد المنتدى ( لقمان ) على شاشات التلفزيون : لكي يصحو الشيعة من أوهامهم بحاجة الى نكبة.. مشيرا بذلك الى مجزرة البرامكة الشهيرة .

هذا المسلسل يطعن أصدقاءنا وحلفاءنا في حربنا ضد اﻻرهاب في الصميم ويسيء الى تاريخهم وحضارتهم وهويتهم القومية في حين ان الحقيقة التاريخية تقول انهم كانوا عصب الحضارة اﻻسلامية في عصورها التي تسمى بالذهبية في العمران واﻻدارة والزراعة والثقافة والفنون والترجمات العالمية .

هذه جريمة فنية سياسية كبرى . وفي الحرب تعادل أعتى جرائم اﻻرهاب .

رمضان اقترب وعلى الدولة السورية ان تبادر فورا الى وقف هذه الجريمة قبل ان تقع ويعرض العمل على الشاشات الخليجية المغرضة صاحبة المصلحة والجهة الممولة للانتاج .

الشركة سورية لصاحبيها نايف ودياﻻ اﻻحمر، الكاتب سوري هو عثمان جحى . والمخرج سوري هو عبد الباري ابو الخير ومديرا اﻻنتاج سوريان هما عمار الخطيب وحمادة جمال الدين.

الوثائق التي تثبت صحة هذا اﻻدعاء موجودة في عهدة وزارة اﻻعلام ويمكن احالتها الى اﻻجهزة اﻻمنية المختصة للتأكد من ذلك .

يتبع…

التصنيفات : الأولى

وسوم المقالة : ,,,

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة