يوميات

عبارات لها معنى

أعط لمن يكرهك وردة .. فقاعدة العين بالعين تجعل العالم أعمى.. فالحياة ﻛﺎﻟﻮﺭﻭﺩ.. فيها ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻤﺎﻝ ﻣﺎ ﻳﺴﻌﺪﻧﺎ .. ﻭﻓﻴﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻮﻙ ﻣﺎ ﻳﺆﻟﻤﻨﺎ.

أول توضيح رسمي لمحددات العمل الإعلامي وزير الإعلام منفذ لها وليس صاحب قرار فيها..ملزمة للإعلام الحكومي وغير ملزمة للخاص

 

 

صاحبة الجلالة – حسن النابلسي

صوب مصدر حكومي مطلع ما أثير من لغط حول مسؤولية وزير الإعلام عن محددات العمل الإعلامي، مبيناً أن الوزير هو ناقل ومنفذ لهذه المحددات وليس صاحب قرار فيها.

ونفى المصدر لـ”صاحبة الجلالة” أن يكون الهدف من نشر محددات العمل الإعلامي الأخيرة التي تناولتها بعض وسائل الإعلام هو تقييد للحرية الإعلامية، مؤكداً لـ”صاحبة الجلالة” أن غايتها الأساسية هي تنظيم العمل الإعلامي بما ينعكس إيجاباً على الدولة ومؤسساتها قاطبة، بحيث لا يكون الوزير هو محور المادة الإعلامية وبطلها على حساب الحدث أو المواطن أو مخرجات العمل الحكومي.

وشدد المصدر على أن ظهور الوزير إعلامياً يستوجب بالضرورة وجود جدوى فعلية لهذا الظهور تنعكس إيجابياً على خدمة المواطن ومطالبه، فعلى سبيل المثال لا الحصر، لا معنى لظهور محافظ ما في حملة تلقيح، إذا كان الأمر مرتبط بأذرع الوزارة المعنية بهذا الشأن، إذ لا بد في مثل هذه الحالة تسليط الضوء على تنفيذ هذه الحملة والتأكد من استفادة جميع الشرائح المستهدفة من قبل هذه الحملة .!.

كما أن الغاية من هذه المحددات هو تفعيل المكاتب الصحفية في وزارات الدولة بغية انخراطها في العملية الإعلامية، لا أن تبقى أشبه ما تكون بحارس البوابة، فبموجب هذه المحددات تصبح هذه المكاتب هي اليد اليمنى للوزارة من خلال اقتراحها التغطية المناسبة للحدث المناسب، مع تبيان الهدف والجدوى اللذان يصبان في المحصلة في بوتقة قوة مؤسسات الدولة قاطبة، مشيراً إلى أن رئيس الوزراء يشدد دائماً على تفعيل هذه المكاتب بما يخدم مصلحة الدولة.

وأوضح المصدر أن هذه المحددات تراعي حقوق الظهور الإعلامي للمقومات الأساسية للمادة الإعلامية “رأس هرم الجهة التنفيذية المعنية بالحدث أو الفعالية، والحدث بحد ذاته، إضافة إلى المواطن المعني بمخرجات هذا الحدث”.

وفيما يتعلق بتقديم أي خبر عن رئيس مجلس الوزراء، على أخبار الأمين القطري المساعد، وأخبار الوزير على أخبار عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي، بين المصدر أن هذا الأمر طبيعي ومتبع في الإعلام الحكومي منذ إلغاء المادة الثامنة من الدستور التي كانت تنص على أن “الحزب هو القائد للدولة والمجتمع”.

ولم يشأ المصدر الخوض بتفاصيل هذه المحددات معتبراً أنها شأن داخلي، مبيناً أن هذه المحددات ملزمة للإعلام الحكومي، وغير ملزمة لنظيره الخاص.

يذكر أن المحددات حددت عدد كلمات الخبر الخاص بالوزير بنحو 330 كلمة، وعدد كلمات التقرير بـ500 كلمة شرط أن تكون التغطية صادرة عن مكتبه الصحفي حصراً.

وحددت المحددات مدة الظهور التلفزيوني للوزير بـ40 دقيقة، و60 دقيقة للوزيرين .

التصنيفات : الخبر الرئيسي

وسوم المقالة : ,

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة