يوميات

الحلم

‏‎‎‎‎‎‎الأحلام گ الطفولة.. لا تموتٌ وتندثر.. بل تختبئ فينا..

برج إيفل من مشروع واجه انتقادات عنيفة إلى تحفة معمارية

اختير مشروع تشييد برج “إيفل” من بين 107 مشروعا قدمت للمشاركة في المعرض العالمي لعام 1889، بمناسبة الذكرى المئوية الأولى للثورة الفرنسية.

المشروع الذي شارك في تصميمه كل من المهندس المعماري غوستاف إيفل، وبمشاركة المهندس المعماري ستيفن سوفيستر و المهندسين موريس كويلشن و إميل نوغير.

واجه المشروع حملة من الانتقادات العنيفة خلال عملية البناء بالإضافة لحملة احتجاج واسعة بحسب “بي بي سي” الإسبانية.

هذا وهاجم عدد من الفنانين والمهندسين شكل البرج ووصفوه “بالوحشي” و بأنه لايتناسب مع الثقافة الفرنسية، وبأن البرج لن يصمد لأكثر من 20 عاما

بحسب صحيفة “Le Temps” في عددها الصادر 14 فبراير/شباط 1887.

يذكر أن البرج استغرق بناؤه 26 شهرا وأشرف على عمليات البناء حوالي 52 مهندسا و300 عامل، كما استخدم في بنائه حوالي 18038 قطعة من الحديد

وتم استخدام ما يقارب 2.5 مليون مسمار وبوزن إجمالي وصل إلى 10 آلاف ومائة طن.

أما التكلفة الإجمالية للمشروع فقد وصلت الى 8 ملايين فرنك ذهبي أي ما يعادل 34 مليون دولار امريكي حاليا.

ويضيء البرج 20 ألف مصباح، أما المسافة التي تقطعها المصاعد في البرج سنويا فتساوي 103 كيلومترا أي ما يعادل المسافة للدوران حول العالم مرتين ونصف

هذا ويصل عدد زوار البرج إلى 7 مليون زائر في العام الواحد.

 

وكالات

التصنيفات : الثقافية

وسوم المقالة :

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة