يوميات

الحياة

دوستويفسكي:انها الجحيم..كافكا:انها البدايات..ستيفن هوپكنز:انها الامل..اينشتاين: انها المعرفة..ستيف چوبز:انها الإيمان..راسل:انها المنافسة..شوبنهاور:انها المعاناة.. غاندي:انها الحب..

نساء للبيع في سوق الخضار

ميس الكريدي

أين أكتب عن نفسي ؟؟ عن المرأة في وجداني وعلى ثوبي ومن حولي ؟!! على جدار الزمان لامكان لنا في زحام الأرض المستعرة بالأحداث ……على هوامش القدر لامكان ….تحضرني المرأة في داخلي هبوب رياح غرائبية وشيطان أسطوري وغريزة مؤنثة برائحة الحقد الشرقي …ومازلت أتكاثر نساء ونساء وأنشطر إعجابا بكل مافي من تأنيث ..حتى تأنيث الخواطر ….وتأنيث المشي ..وتأنيث الكلام ..

بكل جرأة أناكف الوجود والعدم وأشتكي من صهيل الأنثى في عبق الخصب …..وأقول لهم كيف تقتلون المرأة فينا بهذا الجنون الشبق ..كائنات بلا ملامح إلا النهود والمؤخرات تضاريس للبيع ..على قارعة الشوارع …

في القديم كانت الدعارة مهنة وكانت تحت القانون وضمن القانون بشهادة وفحص طبي ..

في الغرب مازالت كذلك ..ونحن هنا نمارس كل أنواعها بلا ضوابط ……من الدعارة في الجنس إلى الدعارة في السياسة إلى الدعارة في النهب والنصب والاحتيال …….قطيع

من القوادين ..

أين يمارسون فحشاءهم المحرمة باسم الله والدين ؟؟

في المكاتب ؟؟

تحت الكراسي؟؟

على الكراسي ؟؟

في المقاعد الخلفية للسيارات ؟؟

أي أنواع الدعارة تضر بنا أكثر ؟؟؟

عندما نقايض الانسان برغيف خبز ..والمرأة بكيلو  بندورة كيلو وبطاطا ..خرج من الحمام يلملم هندامه ..باعني باكيت متة ..وخرجت ..استغرق إغلاق حقيبتي عدة ثواني فإذا بامرأة بكامل حشمتها تخرج من مكان ما في ذلك الدكان لم أكن قد رأيتها وبيدها عدة أكياس خضار ….

عندما تبيع لحمك لأجل لحمك ..تبيع نفسك لأجل غداء فراخ داهمها جوع وتسد رمقها بما لا يسد الجوع ..

هل هذا حلال في عرف أهل الله ؟؟؟؟

وأي دين فيكم عندما نموت على بوابات الله ولا يستقبل حتى أرواحنا ؟؟ نظرت إلى أصابعها التالفة في حذاء عتيق أعيدت خياطته مرات …..مددت يدي إليها لأربت على كتفها وأناديها …….لكني ابتعدت قبل أن تشعر بي كيف أطالعها أن عيوني التقطت خطيئتها وهي تلتف في عفتها هاربة من ظلها ؟؟!!!!!!!!

ارتبكت من نفسي …..واستعدت في ذاكرتي فيلم ل هند رستم ..فتاة تصير راقصة وتبيع الابتسامة للباشا بقرارات وأختام ملكية ……ثم تبيع كل مجدها لأجل ابنها ……وتعود للشارع تائبة من خطاياها …..هذا شارع يبصق في وجهنا الخطايا …….

هل حقا خطايا ؟؟

وهل ينطبق عليها ما حصل في عام المجاعة حين أوقف عمر بن الخطاب حد السرقة ؟؟!!!!

هل بيع اللحم لأجل اللحم يفتح أبواب الله الموصدة لدمعتها ؟!!!!!!!!!!!

هل طفل يبكي من برد ركام الحرب سيشفع ؟؟

ألقيت  نظرة على صاحب الدكان …

رائحة البغي هبت في أنفي من دكته المرفوعة بعجالة ..كأنه ذنب خنزير ورياح نجاسته في وجهي ..لا أنت ..

التصنيفات : ميس الكريدي

وسوم المقالة :

error: لايمكنك نسخ محتويات هذه الصفحة... حقوق الملكية لموقع صاحبة الجلالة